logo-3

ISSN: 2717-8196

Egypt Institute Journal (Vol. 2 – Issue 5) / studies

Turkish Geopolitics: Geographical Determinism and the Question of Identity

january 2017

january 2017
وتتعرض الدراسة بالتحليل للبدايات الأولى للجيوبوليتيك في تركيا، حيث تعتبر المؤسسة العسكرية أول من قدّمه كمنظور يتميز بالعلمية والعقلانية في إطار دفاعهم عن رؤية مؤسسي الجمهورية لتركيا كدولة غربية التوجه جغرافيا وثقافيا. ثم التطرق إلى تنويعات الفكر الأوراسي الذي شكلت نهاية الحرب الباردة النقطة الفاصلة في ظهوره وانتشاره الواسع في تركيا، وأنه وعلى الرغم من الأجندات السياسية والتصورات الجغرافية المختلفة المقدّمة لأوراسيا، إلا أن جميع المدافعين عنها انطلقوا من الحقيقة الثابتة للجغرافية التركية كعائق أو محرض لسلوكيات الدولة الخارجية. وحاولت هذه الدراسة من خلال الافتراض بأن-التوظيف السياسي والفكري للمفاهيم الجيوبوليتيكية في تركيا ساهم بصورة كبيرة في رسم حدود الهوية الداخلية، الإقليمية والدولية لتركيا-التأكيد على الدور الكبير للمفاهيم الجيوبوليتيكية خاصة الحتمية الجغرافية في تحديد السياسات المحلية والخارجية التركية. هذه الحتمية التي تفترض لزاما وجود دولة قوية بغض النظر عن مصدر القوة عسكرية أو مدنية، المتراوحة بين: الأوروبية: التي جادل أصحابها، ومنذ بداية تأسيس الجمهورية بأن القوى الأوروبية هزمت الامبراطورية العثمانية ليس بسبب امتلاكها جيوشا أضخم بل بسبب حضارتها الأعظم والتي أنتجت جيوشا أكبر ولذلك يجب على تركيا أن تكون غربية بحيث تتوجه ثقافيا وسياسيا نحو أوروبا. الأوراسيانية: التي جادل أصحابها بتقديم القومية التركية والمصالح الاقتصادية كأحد دعائم قوة الدولة التركية. وأخيرا أصحاب المنظور الحضاري الذين افترضوا دورا أكبر لتركيا يمتزج فيه التركيز على الحتمية الجغرافية وتجاوزها لخدمة نفس الهدف المنشود من الجميع. وفي هذا السياق أكدت الدراسة على أن العنصر الفاصل لأي عملية تعريفية للهوية التركية على غرار الجغرافيا، هو الطريقة التي يمكن أن يؤثر بها توظيف صنّاع القرار للجغرافيا. فالجغرافيا، نعم يمكنها أن تبني لنا تصورا عن مستقبل الصراعات ولكنها في نفس الوقت وبإضافة البعد الإنساني إليها يمكن أن تكون عاملا دافعا لخيارات غير صراعية.

Assistant Professor, Department of Political Science, Faculty of Law and Political Science, Hassiba Ben Bouali University (Algeria), specializing in strategic studies. Her work includes: the geostrategic importance and security dynamics in both the Balkans and the Caucasus.

Summary

The study analyzes the early beginnings of geopolitics in Turkey, where the military institution presented it as a scientific and rational perspective in the context of defense of the vision of the founders of the Republic of Turkey as a western-oriented country, both geographically and culturally. The study touches on the varieties of Eurasian thought, which the end of the Cold War marked the breaking point in its emergence and wide spread in Turkey.

Related articles

الصراع-في-بوروندي-الجذور-والتداعيات
مؤسسة بيت المال في النظام الإسلامي
التركيبة-النفسية-لبنية-المؤسسة-العسكرية